الأربعاء، 2 يوليو، 2008

قال سيأتي ولكن الطريق ضيعه‘‘!!


؛

بمجرد ماتحتشدُ الدموعَ في عينيَّ ,,

وتنسابُ في يأس لتختبئ بين طيات وسادتي ..؟!

أرفع رأسي ببطء شديد وأزيح عن وجهي خصلات شعري المتناثرة

وأنظر إلى هنـ......اكـ

مفترق الطريق ..,

علَّه يرشدك إلي..!

لتلتقط مابقي من دموعي وتعيدها إلى جفني ..؟

كيما أنسى الدموع وأيامها ..

وأعيش معك الفرح بلياليه ..؟

وتعود النظرة كسيفه ,,

لن يأتي فلقد تاه في متاهات الحياة ,,.

ليتخبط هنا وهناك يبحث عن أنثى تشبهني ’’,..

ليَجِدَّ في بحثه ولايَجِدَ سوى ملامح مني مبعثرة في هذه وتلك ,,،

ولكنهُ لن يجدَ روحٌ واحده تعي معنى إمتزاج الأرواح ...مثلي أنا ..‘

وسيطول بحثه ولن يرى في جميع وجوه الإناث سوى إبتسامتي ,,

ولن يسمع من كل الشفاه المتجمهره حوله سوى ضحكاتي ،،

ولن يطرب لغناء غير غنائي ولا همْهَمات تشبه عندهُ هَمهَماتي ‘‘

وكأنني لعنه // يسعى جاهداً ليحلها على نفسه ,,‘!

،

×

،

قال سيأتي ,,؟

لكن الطريق ضيعه ..!!

ليست هناك تعليقات: