الأحد، 31 أكتوبر 2010

حاء / صاد ..



عندما يقال "المرأة والشيطان وجهان لعملة واحدة " , يكون الرجل والشيطان الوجه ذاته من تلك العملة
/
.
تشبهني فزًاعة , يحاصرها مدى شاسع لكنها ترى في أطرافه عمى , يحيطها عالم أخضر ونسيم وسنابل لكنه يورث في صدرها يبس , تشبهني تماماً عندما تفتح ذراعيها للرياح وتنسى أن صدرها من قش , كيف لها أن تحب العصافير والعصافير تخافها , تطلق سيقانها للريح لكنها لا تغادر مكانها
أشياء كثيرة بها تشبهني ويؤلمني هذا الشبه في صدري القش , وقوفها لمدة طويلة منعها عن الحلم بالركض والغناء ومحاولة الطيران , الآن هي فقط تحلم أن تستلقي وتنام , أن تقف وتلامس قدماها أرض حقيقية يتسرب منها دفء لينساب من بين أصابعها عذاب ..
وأقطف ورود أحلامي باقة زاهية , أمنحها الرياح , تلك الرياح التي فتحت لها ذراعي ونسيت أن صدري من قش ولم يخطر في بالي أنها ستكون عاتية ..
/
.
وفي العيد , وبعد أن انتهيت من ترتيب المنزل , سأتفرغ لترتيب اهتماماتي والتي ستكون فارغة منك .
/
.
الوداع أرحم من الغياب !
الوداع نقطة .
والغياب نقاط ...
/
.
كل صباح تشذب الأنا أجنحتها لتنطلق , والأجنحة على أية حال لاتعني أنها حمامة سلام ربما كانت غراب بين .
/
.
الخديعة ..ألم ..!
العالم .. خديعة ..!
أنت .. العالم ..!
الألم .. أنت ..!
/
.
لم يعد أحد في الحقيقة جدير بالثقة , كل اللذين خلقوا للثقة ماتوا كذلك من أجلها ..!
أمسك عليك قلبك , أمسك عليك نبضك, أمسك عليك لسانك ..
/
.
أعلم أني رثيت الحياة عندما بكيتك..!
/
.
والغيم الذي كان يسقينا حزن غادر , والشمس بالغت في تجفيف قلبي حتى تكسر , وأضلاعي ليست سوى أفرع شجرة يبس لا تحمي داخلي بقدر ما تغرس فيه رؤوسها ..
أتلفت نحو الجميع , والخديعة ألم , والألم يتشبث بي وكأني كنت أمه , ترتعد أطرافي فأشدد على أطراف الجكيت حتى يكاد يتمزق ويتمزق كلي ووحده الجكيت يجمع شتاتي , أريد أن أعبر للضفة الأخرى , حيث الماء ...
/
.
لا يا محمود درويش ليس على الأرض ما يستحق الحياة , وإلا ما تركتها ..
وأنا يا أحلام عندما أحب شيئاً ..أفضل أن أًطلقه ..!
/
.
كنت في إزعاج حاد , قلق يتضخم حتى يصيبني بالعمى , عجل على عجل , والخوف يركض , حتى رفعت كفي في ساعتك المتأخرة "يارب فوًضت أمري إليك " , عندها فتح باب السماء ونزل الفرج , وسكنت روح طرقت جميع أبواب الخلق ولم تُفتح في حين الخالق كان ينتظرها على باب ..
يالله اشكثر أنت ...
/
.
إن لم تكن ذئباً أكلتك الناس ..
/
.
لا تطرق قلباً لا تحتمل فيضاناً خلفه , إن لم تكن على استعداد للغوص في أعماقه , لا ترهق قدميك بالوقوف حتى خلفه .
/
.
الرجل الذي يسكن رأسي سيء ولا يحترم الآدمي الذي أسكنه رأسه , هو لا يعترف بالخصوصية ولا يأبه بنظام أو حتى حان وقت النوم , إنه متى ما أراد أشعل دماغي وقرًب منه الورق وأخذ يدخن سجارته ويشخبط , رجوته إلا اليوم غداً ينتظرني عمل شاق لكنه لا يسمع سوى صوت أفكاره المزعج .
أبدو بلهاء فعلاً وأنا كائن كبير كفاية يتحكم به كائن صغير وربما غير مرئي , أنفض السرير وأقرب الورق أنا الأخرى وأكتب ما يصلني من صدى صوت أفكاره ومايطيش هنا وهناك , وأميل برأسي للأمام عنوة عندما يجعد هو ورقته التي كتبها ويرميها في وجهي من الداخل , ولايحصل مرة أن تخرج ورقة وتسقط أمام عيني لأكتب أفكاره بوضوح , هو حذر كفاية للدرجة التي تجعله لايكتب إلا عندما أطفئ الأنوار ويغلق هو النوافذ ..
/
.
(وعجلت إليك ربي لترضى ) منتهى الحب ..
(والجروح قصاص ) مثل سلسلة تبدأ من شخص لآخر حتى تصل إليه في النهاية ..
/
.
عندما فشلت أن أكون ابنه , عندما فشلت أن أكون أخت , عندما فشلت أن أكون زوجة , عندما فشلت أن أكون شهادة موقعة بيد التعليم العالي , ادخرت كل نجاحاتي لأكون ما أريده "كاتبة " ..
/
.
لست سوى مجموعة ظلال , تولد مع الشمس وتموت بغروبها , وان قفزت الظلال وهربت وعادت أو ركنت لواقعها تنتظر الموت , ففي النهاية هي المسافة مابين شروق وغروب
تتكدس بي الظلال كل مرة حتى أني أتلاشى كل غروب ..
/

.

هناك تعليقان (2):

crazy in freedom يقول...

كوني ابداعاتك
كوني احاسيسك
كوني كاتبه

وستكونين بوعد من سماء ابداعك

كاتبة تحمل كبار الكتاب ومشاهيرهم اقزاما في محفظة اقلامها

كوني كما خلقتي وتكونتي كاتبه


اشكر ابداعك اللذي ابهرني


تحيه قلبيه

روح..{ يقول...

هذا محفز جداً لنشمر عن سواعد القلم ونستحث الكتابة ..

لقلبك المطر ولروحك الزهر .