السبت، 21 فبراير 2009

مجموعة أعذار لاتنتهي ..!!

كعادتي السيئة والخانقة جداً أحاول تجميل الأشياء من حولي رغم يقيني بفظاعتها ॥
أحاول تحسين الصور قدر الإمكان قدر الإستطاعة ,,
لا أمل من لملمة المبعثر والمهشَّم من المشاعر والأحاسيس وإعادة هيكلتها مع إضافة بعض التحسينات ’,,
لا أتوقف أبداً عن زخرفة وتزيين الإطار رغم بشاعة المنظر رغم سواد وكآبة اللوحة ॥
وعلى هذا الحال أجدني معك //
حتماً أنا هكذا ,,
حتى أنني لا أكفُ عن إختلاق الأعذار وإيجاد المسببات والتداعيات لتأخرك عني إلى هذا الحد ।,
فأصنع الأسباب الواحد تلو الآخر في هذا التيه وكل هذا الضياع ,,
وأستمر في تحسين صورتك ولا أزال ،،
وفاضت الدفاتر ॥
وتعددت الأسباب ॥
وتغيَّبت المسببات //
ولازلت كأنت ولازال التأخير ذاته ولازلت يالحُمقي كأنا।,
فأصحو على أمل يتلاشى مع الغروب ويموت ويكفن في ساعات الليل الأولى ،,
لازلتُ أنتظر ,,
السبت /الساعة १२:३० ..طارت به الفرحة بعيداً فلم يصل ,।
الأحد / الساعة الواحدة بعد منتصف الليل ॥لازال معلقاً من قدميه في لجَّة أحلامي فلم يُفق ,।
الإثنين / १:३०,,أرَّقهُ التفكير بي أخَّره كثيراً فلم يكد ينم ,,
الثلثاء /((لم تكن هناك ساعة مشنوقة على الحائط ॥لكنني أظنه لايزال غارقاً في حلمه ولحلمه عليه حق ,,
الأربعاء / أسبوع حافل بالتعب ॥
الخميس / غفى ॥!!
الجمعة / غفى ,,!!!
غـفى ,,!
غــفى ,,!
غـــفى ,,!
غفــــــى ,,!!
إلى متى بربك ॥؟ أرجوك كفى ’’!
ويختنق تقويم وأستلم آخر يبدأ حتماً سيأتي ’’وينتهي كغيره بـ/غفى !!
سيأتي آخر ,,يبدأ بـ/وأخيراً ,,وينتصف بـ/عذراً سأغفوا أمدا॥
.

هناك 6 تعليقات:

شيمو يقول...

راااائعه ومعبره جدا

سلمت يداك

بانتظار الجديد

غير معرف يقول...

كل الليالي تشابه :)


شعرت بطول الاسبوع ومرارة الصبر

روح..{ يقول...

شيمو /..
يسلملي عبورك والله ..
سعيدة بك ..

.

روح..{ يقول...

ليس كذلك ..
هي محاولة لا أكثر للتقرب لكنها تهاوت ..
وعدت لي كأنا سابقاً..

.

أسيرة اللوحة يقول...

كلمات قاسية ,,

روح الا ترين الحقيقه الواضحه ,,
ام انك تهوين الأنتظار ,,

لم يغفو هو بل غفى الحب داخله و دخل في غيبوبه النسيان ,,
فلا تأملي الحياة بعد الموت فلا معجزات تتحقق الا بايدي الأنبياء ,,


لتبدئي تقويم جديد ,,
خالي من الغفوات المصطنعه ,,
و خالي منه هو ,,


اتمنى لك كل الخير ,,
حرفك في تقدم مذهل ,,
ادهشيني اكثر ,,
^^

روح..{ يقول...

.

أسيرة ,,

الأمر ليس بهذة السهولة ,,

أشرخ بكثير,,

.

دامت نسماتك ,,

.